أخبار تقنية

هل ستواصل شركة الهواتف الصينية ZTE عملها في الولايات المتحدة الامريكية

ZTE ، الشركة الصينية المصنعة للهواتف الذكية التي تم حظرها من العمل في الولايات المتحدة في أبريل الماضي ، قد تستأنف عملها مرة ثانية . ولديه الرئيس دونالد ترامب لتقديم الشكر على المساعدة. وفقا لوثيقة حصلت عليها بلومبرج ، بسبب ضغوط من إدارة ترامب ، أجاز مكتب الصناعة والأمن التابع لوزارة التجارة الأمريكية السماح لشركة زد تي إي باستئناف بعض الأنشطة التجارية حيث تم التوصل إلى اتفاق بشأن حظرها في البلاد.

في أبريل تم حظر ZTE من استيراد أجزاء الهاتف من الولايات المتحدة :

ويرجع السبب لتضليلها بشكل متكرر لمكتب الصناعة والأمن في وزارة التجارة. كما أصدرت أجهزة الاستخبارات الأمريكية تحذيراً للمستهلكين الأمريكيين ، وحثتهم على عدم شراء الهواتف التي تصنعها بعض الشركات الصينية المصنعة – بما في ذلك شركة ZTE – بسبب المخاوف الأمنية والتجسس. وبسبب الحظر ، أوقفت ” زد تي إي” جميع العمليات الأمريكية في مايو. كان من المفترض أن يستمر الحظر لمدة 7 سنوات. ثم أثار الرئيس ترامب بعض الجدل عندما أشار إلى أنه سيتدخل في هذه القضية كدعم للرئيس الصيني شي جين بينغ.

أوضح ترامب أنه سيحاول مساعدة الشركة الصينية ZTE المتخصصة في مجال التكنولوجيا :

، حيث سيضع الرئيس في مواجهة وزارة التجارة الخاصة به. وكان من المفترض أن ترفع الاتفاقية العقوبات المفروضة على شركة الهواتف الذكية الصينية ، على ان يتم دفع ملايين الدولارات من الغرامات. لكن الاتفاق بين إدارة ترامب و ZTE قوبل على الفور بمقاومة من الكونغرس. و رفض مجلس الشيوخ الصفقة وبل ذهب إلى أبعد من ذلك،

تم المنع من قبل وزير الدفاع من التعامل مع ZTE وهواوي :

الشركة المصنعة للهاتف ذكي صيني آخر التي تمت زيارتها في الأعمال المتاعب الخاصة به في الولايات المتحدة  يهدف ترخيص ZTE الجديد من وزارة التجارة إلى منح ثاني أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في الصين القدرة على تقديم الدعم للعملاء الحاليين ، فضلاً عن تقديم واستلام مدفوعات تتضمن عقود الشركة الحالية. ومع ذلك ، فإن هذا التفويض لمدة محددة . ماذا سيحدث بعد انتهاء صلاحية ترخيص ZTE لوزارة التجارة؟ ونقلت الصحيفة عن مصدر في بلومبرغ قوله إنه من المتوقع أن يتوافق ZTE مع المطالب الأمريكية بحلول ذلك الوقت. يبدو أننا سوف ننتظر ونرى ماذا سيحدث.

الخلاصة :

  • هل حقا الشركات الصينية تتجسس على مستخدميها ؟
  • ام ان هذا مجرد ترويج من الحكومة الامريكية بسبب اقتصاد الصين القوى ؟
  • ولماذا يقول ترامب انه سيمنع الشركات الصينية من شراء شركات داخل امريكا ؟
  • ثم يقوم بعد ذلك بمحاولة حل المشاكل بين الشركات الصينية وبين الدولة !
  • ما السر الحقيقي وراء ما تفعلة الادارة الامريكية ؟
  • شاركونا ان كان لديكم معلومات عن الامر .
  • ونرجو ان تنال المقالة رضائكم

المرصد الرقمى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى