اوبر

سان فرانسيسكو تحذر العملاء من أوبر Uber وليفت واختيار السيارة المناسبة قبل الصعود بها

أطلقت المدينة حملة سلامة عامة يوم الثلاثاء لمساعدة المستخدمين فى اختيار السيارة المناسبة في تطبيق ليفت او اوبر Lyft أو Uber الصحيحة بعد عدد من الاعتداءات الأخيرة.

إنه تذكير بسيط ، ولكن كجزء من حملة على مستوى المدينة تسمى “ركوب السيارة بامان” ، يُشجع العملاء على التحقق من رقم لوحة الترخيص وصنع السيارة وطرازها ولونها إلى تطبيق rideshare ، بالإضافة إلى تأكيد اسم سائقهم أولاً قبل تقديم اسمك.

كما يُطلب من الراكبين التأكد من أن السائق يطابق الصورة الموجودة على تطبيق rideshare ومشاركة الموقع والوجهة مع صديق أو أحد أفراد العائلة أو شخص تثق به.

وقال محامي مقاطعة سان فرانسيسكو جورج جاسكون في بيان “تقدم شركات Rideshare خدمة مريحة.”

“تعمل هذه الخدمات بشكل عام بشكل فعال ، ولكن يمكن التلاعب بها لجذب الضحايا غير المرتابين. يمكننا معا اتخاذ خطوات لخلق تجربة أكثر أمانًا للخدمة التي يعتمد عليها الكثيرون”.

وتاتى هذه الحمله بعد ان  أفيدت في هذا الأسبوع  عن امرأة من لاس فيجاس قامت بالهرب  من سائق أوبر مزور قام بإحضارها من فندق بارك إم جي إم. انها واحدة من العديد من الحالات الأخرى من السائقين الاحتيالية في السنوات الأخيرة.

 وقال متحدث باسم أوبر Uber عبر البريد الإلكتروني :

“إن ميزات الأمان المضمنة في تطبيق Uber – مثل تتبع GPS للرحلة – تعمل فقط إذا كان هناك سرعة عاليه  في السيارة التي تم تعيينها له من خلال التطبيق.  ولكن إذا كان شخص ما في السيارة الخطأ ، فلن تعرف من هم سائق السيارة

وقالت ليفت إنها أشادت بالجهود المبذولة لتثقيف مجتمع rideshare حول السلامة. وأشار إلى ميزات الأمان مثل جهاز Amp الخاص به ، والذي يجلس على لوحة القيادة الخاصة بالقائد ويضيء بلون مطابق لما يراه الراكب في تطبيقه.

على الرغم من أن مسؤولي سان فرانسيسكو كانوا على خلاف مع Lyft و Uber بسبب قضايا مثل حقوق السائق ، إلا أن الحملة تضع هذه المشاجرات جانباً باسم سلامة العملاء.

وأضاف البيان “مكتب الهيئة العامة للغذاء والدواء لا يتفحص الشركات المشاركة في كل القضايا ، ولا يزال التقاضي بشأن هذه القضايا جاريا ، لكن السلامة العامة لمستخدمي rideshare تعتبر أمرا بالغ الأهمية”.

المرصد الرقمى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى