الاتصالاتتقنيات مفيدة

ما هي شباكات الجيل الخامس من الاتصالات ؟

الجيل الخامس من الاتصالات

كلما تقدمت التكنولوجيا كلما زادت الأغراض في استخدام الانترنت حتى أن المنزل الواحد الذي كان به جهاز واحد قديما هو الذي يستخدم الانترنت وكان ذلك الجهاز هو الحاسب الآلي أصبح الآن يحتوي على الأقل على ثلاث أو أربع أجهزة تستخدم الانترنت فنجد جهاز حاسب آلي بالإضافة إلى الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، والكمبيوتر المحمول، وأيضا الشاشات الذكية، وكاميرات المراقبة وغيرها العديد من الأجهزة الذكية التي يتم استخدامها في العصر الحالي، وأما عن المستشفيات والشركات فاصبح استخدام الانترنت يمتد بها إلى الأجهزة المختلفة والتي تعتمد كلها على الشبكات اللاسلكية، ولذلك أصبح الضغط على الانترنت يتزايد عاما بعد عام ومن المتوقع أن يتضاعف هذا الضغط على الانترنت في عام 2020 أكثر 1000 مرة مما كان عليه عام 2010، ولذلك كانت هناك حاجة ملحة لتطوير شبكات الاتصالات وتحسينها، وبالتالي وبعدما كانت هناك شبكة الجيل الثالث أنتج الجيل الرابع من الاتصالات، وتجرى التحضيرات حاليا من أجل إطلاق الجيل الخامس من الاتصالات لتكون جاهزة على أرض الواقع عام 2020.

ما المقصود بالجيل الخامس من الاتصالات؟

الجيل الخامس من الاتصالات هو الجيل القادم من شبكات اتصال الهواتف النقالة والذي يأتي كتطور كبير بعد الجيل الرابع من الاتصالات المستخدم حاليا، هذا وقد تطورت شبكات اتصال الهواتف النقالة بدءا من العام 1982 وصولا إلى الجيل الرابع عام 2012، وحاليا في انتظار اطلاق الجيل الخامس عام 2020، والذي من المتوقع له أن يطلق في أولمبياد كوريا قبل انتشاره في العالم كله حيث تسعى كوريا إلى إطلاقه عام 2019، بينما تسعى روسيا إلى إطلاقه مع كأس العالم لكرة القدم عام 2020، لينطلق بعد ذلك إلى كافة أنحاء العالم.

تطور شبكات الاتصال من الجيل الأول وصولا إلى الجيل الخامس
  • الجيل الأول: كان هذا هو أول جيل من الهواتف النقالة وكان يقدم مستوى متدني جدا من الكفاءة والأمان.
  • الجيل الثاني: بدأت الاتصالات في التطور وبدأ يحدث تطور في الكفاءة والأمن وظهرت درجات جديدة من التواصل مثل القدرة على إرسال الرسائل.
  • الجيل الثالث: وكان الهدف من ذلك الجيل توفير سرعة كبيرة في نقل البيانات وقد قدم نقل البيانات بسرعة تصل إلى 14 ميجا بايت في الثانية.
  • الجيل الرابع: وهو أحدث ما تم التوصل إليه إلى الآن وهو يعتمد بشكل كلي على تكنولوجيا IP ويقدم نقل للبيانات بسرعة تصل إلى 1 جيجا بايت في الثانية الواحدة.
  • الجيل الخامس هو الجيل القادم من اتصالات الهواتف النقالة والذي من المتوقع إصداره عام 2020 وما زال تحت البحث والتطوير.

الجيل الخامس من الاتصالات عام 2018

في عام 2018 وبالرغم من عدم إطلاق الجيل الخامس من الاتصالات بعد إلا أن هناك العديد من الأبحاث التي تجرى حوله والتي تجعل العديد من التوقعات حول شبكة الجيل الخامس تظهر إلى النور.

بالإضافة إلى ذلك بدأت شركات الهواتف النقالة في صنع هواتف خلوية جديدة تدعم شبكة الجيل الخامس، وبالفعل بدأت بعض تلك الهواتف بالظهور في الأسواق ومن المتوقع انه مع حلول عام 2020 سيكون هناك انتشار كبير لتلك الهواتف في كافة الأسواق العالمية.

المتطلبات المتوقع تواجدها في الجيل الخامس من الاتصالات

يأتي الجيل الخامس من الاتصالات مع العديد من المميزات المتعددة والتي استحق بسببها أن يطلق عليه انترنت كل شخص وكل شيء ومن بين تلك المميزات:

  • السرعة العالية

يأتي الجيل الخامس بسرعات عالية جدا مقارنة بالجيل الرابع حيث أجريت بعض التجارب في عام 2017 وتم إتاحة التحميل بسرعة 1 جيجا في الثانية ما يعني تحميل فيديو عالي الجودة في ثانية واحدة، ومن المتوقع أن تصل سرعة التحميل إلى ما يمكن الأفراد من تحميل 32 فيديو عالي الجودة في الثانية الواحدة.

  • السعة العالية

مع زيادة سرعة الانترنت مع إطلاق الجيل الخامس ستزداد بالتبعية لذلك سعة الاستخدام ويمكن استخدام أكثر من جهاز على نفس الانترنت وبسرعة عالية لكافة الأجهزة.

  • توصيل الأجهزة الكبيرة

يدعم الجيل الخامس من الانترنت انترنت الأشياء وتوصيل الأجهزة بالأجهزة الأخرى، والتحكم في العديد من الأجهزة عن بعد في نفس الوقت وبسهولة وسرعة.

  • وقت استجابة قليل جدا

تم تصميم الجيل الخامس ليوفر للمستخدم البيانات المطلوبة خلال وقت قصير جدا وذلك من أجل أن يتماشى مع متطلبات العصر، ولكن تلك الخدمة لن يمكن توفيرها للجميع وذلك بسبب ارتفاع تكلفتها.

  • توفير الطاقة

انطلاقا من سعي كل القطاعات الصناعية لتوفير الطاقة واستخدام موارد أقل استهلاكا للطاقة كان من بين المتطلبات المراد توافرها في الجيل الخامس من الاتصالات أن تكون موفرة للطاقة ولكن لا توجد دراسات مؤكدة بعد عن مدى تحقيق ذلك في شبكات الجيل الخامس.

  • تقليل التكلفة

لا تسعى الصناعات إلى توفير الطاقة فقط ولكن إلى تقليل التكلفة بشكل عام وفي حال تمكنت شبكات الجيل الخامس من توفير الطاقة فإن ذلك يعني بشكل كبير وبالتبعية تقليل التكلفة.

تطبيقات شبكة الجيل الخامس للاتصالات

1-انترنت الأشياء: وفقا للأبحاث القائمة على شبكات الجيل الخامس فإنه من المتوقع أن تمكن تلك الشبكة المستخدمين من امتلاك أكثر من جهاز يعمل من خلال الانترنت والتحكم في الأجهزة كلها من على بعد سواء كانت ثلاجة أو تلفاز أو غسالة أو جهاز أمان أو غيرها، فمن الممكن الآن أن يتواجد منزل بأكمله يعمل بتقنية انترنت الأشياء.

2-الألعاب المباشرة على الانترنت: مع السرعات والسعة العالية لإنترنت الجيل الخامس سيكون هناك إمكانية كبيرة لتطوير منصات الالعاب على الإنترنت وسيفاجئ المستخدمون بصدور ألعاب جديدة بإمكانيات مذهلة متاحة للعب مباشرة عبر الإنترنت، وهذا ما سيفيد العديد من منصات الألعاب مثل الفيسبوك.

3- البث المباشر: ستوفر شبكات الجيل الخامس متعة مشاهدة الفيديوهات عالية الجودة بشكل مباشر على الانترنت وذلك بسبب السرعة الكبيرة التي تقدمها شبكات الجيل الخامس للإنترنت.

4-السيارات الذكية: مع التكنولوجيا الحديثة وتقنية الجيل الخامس سيكون هناك سرعة في الاتصال بالسيارات حتى وإن كانت على مسافات بعيدة وستتمكن تلك التكنولوجيا من حل مشاكل المرور بشكل كبير وستجعل من الممكن تواصل السيارات مع بعضها البعض.

5-الجراحة: ستمكن تقنية الجيل الخامس الأطباء من القيام بإجراء العمليات الجراحية عن بعد بالتعاون مع أجهزة الروبوت والماكينات الحديثة المستخدمة في إجراء العمليات الجراحية وذلك بسبب السرعة الكبيرة للإنترنت والذي يتيح للطبيب إجراء الجراحة من على بعد وكأنه متواجد بغرفة العمليات.

في الختام ما بين التوقعات والآمال المعقودة على الجيل الخامس من الاتصالات ونتائج الأبحاث التي يتم تسريب بعضها من فترة لأخرى، ما زال هناك حالة من الغموض الذي يحيط بشبكات الجيل الخامس والتي لن ينكشف النقاب عنها إلا مع أولمبياد شتاء 2018 والتي ستبدأ نهاية العام في كوريا الجنوبية حيث أنه من المفترض أن تكون هناك أول تجربة حية لاستخدام الجيل الخامس من الاتصالات، قبل أن تظهر للعالم كله عام 2020، هذا والأكيد أنها لن تنتشر في كافة أنحاء العالم بشكل فعال قبل عام 2023.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى